انتشال امرأة وجثتين من البحر المتوسط

وصل لميناء بالما دي مايوركا في إسبانيا، السبت 21 تموز، قارب تابع لمنظمة خيرية إسبانية، وعلى متنه امرأة، وجثتا امرأة وطفل، بعد انتشالهم من مركب غارق في البحر المتوسط.

وطلبت منظمة “أوبن آرمز” الخيرية، بحسب وكالة “رويترز”، من السلطات الإسبانية السماح للقارب بالرسو في ميناء آمن، بعد أن امتنعت الحكومة الإيطالية عن تسلم الجثتين، وقبلت أن تستقبل المرأة التي تم إنقاذها فحسب، وهي من الكاميرون، وتدعى جوزيفا.
واستطاع نشطاء من “أوبن آرمز” من إنقاذ جوزيفا، وانتشال الجثتين. ونفى خفر السواحل الليبي أنه ترك أي ناجين في المركب، ولكنه لم يوضح سبب وجود الثلاثة على متن المركب المنكوب.