الخارجية الأميركية: لا وجود للنصر العسكري في اليمن

دعت وزارة الخارجية الأميركية الأطراف المتنازعة في اليمن إلى “طاولة الحوار”، مشددة على أنه “يجب على المتنازعين معرفة أنه لا وجود للنصر العسكري هناك”، حسبما نقل موقع الوزارة.

وقال نائب المتحدث باسم الخارجية الأميركية روبرت بالادينو، خلال مؤتمر صحافي: “نتابع عن كثب التطورات التي تشهدها مدينة الحديدة اليمنية”.

وأضاف: “طالب وزير الخارجية مايك بومبيو جميع الأطراف بالعودة إلى طاولة الحوار ومعرفة أنه لا وجود للنصر العسكري الذي يمكن تحقيقه في اليمن”.

وشدد على أن “واشنطن تحث جميع الأطراف على وقف الأعمال العدائية ودعم عمل المبعوث الأممي في اليمن مارتن غريفيث في إيجاد حل سلمي للصراع”.

وفي السياق، أكد المسؤول الأميركي أن “بلاده كانت واضحة تماما مع المسؤولين السعوديين والإماراتيين واليمنيين فيما يتعلق بأي محاولات لتدمير البنى التحتية في اليمن وسبل إيصال المساعدات للمواطنين”.

وأكد أن “الإدارة الأميركية كانت واضحة معهم وأن تدمير البنى التحتية الحيوية أو عرقلة تسليم المساعدات والسلع أمر غير مقبول”.