خاص IMLebanon: للمرة الأولى منذ 30 عاماً.. “الحياة” لم تصدر الجمعة!

للمرة الأولى منذ 30 عاماً، لم تصدر الجمعة صحيفة “الحياة” اذ ان الموظفين في مكتب دبي قرروا الاضراب الخميس احتجاجاً على عدم الحصول على رواتبهم منذ أشهر.

القصة تعود الى أوائل عام 2018 حيث بدأت معاناة الموظفين في “دار الحياة” التي قررت جمع معظم طاقات موظفيها في مكتب دبي لكن الأمور المالية تراجعت بحيث ان الموظفين عانوا منذ تلك الفترة من تقطع في الرواتب وعدم دفعها بشكل كامل، ما دفع عدد منهم الى مغادرة الصحيفة، لكن منذ نيسان الماضي تفاقمت الازمة بشكل كبير.

فالموظفون في دبي وبينهم العديد من اللبنانيين لم يتقاضوا رواتبهم باستثناء راتب 60% عن شهر وآخر 35% عن شهر ثانٍ منذ شهر نيسان 2018، وكانوا دائما ما يتلقون وعوداً بحل الازمة شهراً بعد شهر خصوصاً في تشرين الأول. إلا أنه مر تشرين الأول وتلقى الموظفون وعدا نهائيا بقبض رواتبهم الخميس الماضي (8 تشرين الثاني)، ومجدداً لم يحصل ذلك فاكد الموظفون انهم يتجون للإضراب.

وبعد مرور أيام اضافية على عدم حل الأمور، حضر الموظفون الخميس (15 تشرين الثاني) الى مكاتبهم لكنهم امتنعوا عن العمل مطالبين برواتبهم، مع العلم ان من تبقى من موظفي مكتب بيروت ممتنعون كذلك عن العمل منذ أيام للسبب نفسه… فالى متى ازمة “الحياة” خصوصاً وان الصحيفة حصرت توزيع نسختها الورقية في دول خليجية واكتفت في دول مثل لبنان وغيرها بالنسخة الالكترونية للصحيفة؟