حملة إغاثية سعودية عاجلة للاجئين في عرسال وعكار والبقاع

افتتح سفير المملكة العربية السعودية وليد البخاري، “مركز الرياض الطبي للعناية الفائقة” في مستشفى المقاصد، بعد توسعته وإعادة تأهيله وتجهيزه بأحدث الغرف والمواصفات التقنية والأجهزة الطبية المتطورة العالمية بهبة كريمة من المملكة العربية السعودية.

واعلن البخاري عن أن “مركز الملك سلمان للاغاثة والأعمال الإنسانية، في صدد إعلان تدشين حملة إغاثية عاجلة لإخوتنا المتضررين في مخيمات اللاجئين السوريين في منطقة عرسال ومنطقتي عكار والبقاع، وهذا تأكيد على رسالة المملكة ودورها وهذا كله بتوجيهات من القيادة الحكيمة والرشيدة”.

ولفت البخاري الى ان “المملكة العربية السعودية وضعت بين اكبر دول العالم على مستوى تقديم المنح والمساعدات والبرامج الإغاثية. وما نحن اليوم بصدده من خلال تدشين مركز الرياض الطبي للعناية الفائقة بمستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت، وكذلك افتتاح المختبر الذي تم تجهيزه بالمعدات الطبية والتقنيات الحديثة، إلا تأكيد لدور المملكة في هذه المسيرة المشرقة التي تؤكد على دورها في خدمة الإنسان أينما كان”.