اكتشاف تسلل إلكتروني استهدف مؤسسات أوروبية

أعلنت شركة “مايكروسوفت”، الأربعاء، أنها اكتشفت تسللًا إلكترونيًا استهدف مؤسسات ديمقراطية ومراكز أبحاث ومنظمات غير ربحية في أوروبا، مضيفةً أنها تعتزم إتاحة خدمة لأمن الإنترنت في عدة دول لسد الثغرات الأمنية.

وأشارت الشركة، على مدونتها، إلى أن عمليات التسلل الإلكتروني وقعت في الفترة بين شهري أيلول وكانون الأول 2018 واستهدفت موظفين في المجلس الألماني للعلاقات الخارجية والمقار الأوروبية لمعهد آسبن وصندوق مارشال الألماني.

وأوضحت الشركة أنها اكتشفت هذا التسلل من خلال مركز المعلومات الخاص بالتهديدات ووحدة الجرائم الرقمية، وكليهما تابع لها، وأن التسلل استهدف 104 حسابات لموظفين في بلجيكا وفرنسا وألمانيا وبولندا ورومانيا وصربيا.

وذكرت “مايكروسوفت” أنها ستتيح خدمة أمن الإنترنت (أكاونت غارد) في 12 سوقًا جديدة في أوروبا، بما في ذلك ألمانيا وفرنسا وإسبانيا لمساعدة العملاء على تأمين حساباتهم.

وستتاح الخدمة أيضًا في السويد والدنمرك وهولندا وفنلندا وإستونيا ولاتفيا وليتوانيا والبرتغال وسلوفاكيا.