مقتل 45 مهاجرًا في غرق قارب قبالة السواحل المغربية

أفادت منظمة “كامينادو فرانتيسراس” غير الحكومية في بيان الجمعة أن 45 مهاجرا لقوا حتفهم قبالة السواحل المغربية في غرق قارب كان يقلهم باتجاه إسبانيا الخميس. من جانبه، قال مسؤول مغربي الجمعة إن البحرية الملكية أنقذت 21 مهاجرا في ساحل الناضور من إفريقيا جنوب الصحراء، دون أن يؤكد حصيلة الوفيات التي أعلنتها المنظمة.

لقي 45 مهاجرًا مصرعهم بعد غرق قارب قبالة السواحل المغربية كان يقلهم نحو إسبانيا، وفق بيان أصدرته منظمة “كامينادو فرانتيسراس” غير الحكومية، غير أن السلطات المغربية لم تؤكد هذه الحصيلة الجمعة.

وأوضحت المنظمة، في بيان، أن “45 شخصًا فارقوا الحياة” إثر هذا الحادث الذي وقع الخميس في البحر المتوسط، استنادًا إلى نداءات الاستغاثة التي تتلقاها هذه الجمعية عادةً من المهاجرين أو أقاربهم.

وأشارت إلى أن البحرية الملكية عثرت على 22 ناجيًا، من ضمن 67 شخصًا في المجموع كانوا على متن هذا القارب.

وأكد مسؤول مغربي الجمعة أن البحرية الملكية أنقذت 21 مهاجرًا في ساحل الناضور من إفريقيا جنوب الصحراء، بدون تأكيد حصيلة الوفيات التي أعلنتها المنظمة.

وقال مسؤول الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالناضور (شمال) عمر ناجي إن جثة واحدة تم نقلها الجمعة إلى مستشفى بهذه المدينة.