IMLebanon

غياب الممثل الأوّل للمسيحيين… ضربٌ للميثاقية

ها هو الفراغ يخيّم مرةً جديدة على سدة رئاسة الجمهورية. فراغ أو شغور؟ لا يهم طالما أنّ النتيجة واحدة: لا رئيس مارونياً للجمهورية اللبنانية حتى إشعار آخر… هذا الواقع يطرح علامات استفهام عدة حول إمكانية تسيير الدولة التي تقوم على العيش المسيحي – الإسلامي، شؤونها في ظل غياب الرئاسة الأولى، الذي يضرب ميثاق العيش المشترك… اقرأ المزيد

العراق من» العرقنة « إلى» السورَنة»

ما يحصل في العراق قلبَ المشهد السياسي الإقليمي رأساً على عقِب، وهذا المعطى لم يكُن في الحسبان، إذ شكّل مفاجأةً سياسية من العيار الثقيل، حيث بدأت كلّ القوى تعيد حساباتها على أساس الوضع الجديد. مِن الخطأ وضعُ الأحداث العراقية في خانة التحرّك الأصولي تحت مسمّى «داعش»، لأنّ ما يحصل هو انتفاضة شعبية سنّية بكلّ ما… اقرأ المزيد

هل يُصاب لبنان بفيروس «داعش»؟

تخوَّف الجيش اللبناني من خلايا جهادية نائمة يوقظها التمدُّد «الداعشي» في العراق، فسارع إلى عرسال وجرودها، واعتقل عناصر مشتبهاً بإنتمائهم إلى «داعش» و»النصرة». فهل التخوُّف اللبناني في محلِّه أم مبالَغٌ فيه؟ الأخطر في الحراك «الداعشي» الذي يجتاح العراق، هو أنّ جزءاً كبيراً من المزاج السنّي في العراق وسوريا وسائر دول الشرق الأوسط، ومنها لبنان، يتعاطف… اقرأ المزيد

المكيافيليّة» الأميركية في العراق

يحلو لبعض المراقبين إيجاد بعض أوجُهِ شبَهٍ بين الزلزال «الداعشي» الذي ضرب العراق، والزلزال الذي أحدثه غزو صدّام حسين للكويت عام 1995. فالزلزالان ظهَرا فجأةً، ليتبيّن في ما بعد أنّ تخطيطاً «مكيافيليّاً» سبقهما وبعناية فائقة. مع غزو الكويت، اضطرّت الدول الخليجية للانخراط في حرب مكلِفة مادّياً ومعنوياً وخسارة امتيازاتها النفطية، فيما تجد إيران نفسَها اليوم… اقرأ المزيد

.. و»القوات» تردّ: شرطنا الدولة

تستعدّ بكركي لعقد مؤتمر وطني مسيحي، يهدف إلى محو الحقد بين القوى المسيحية عبر جمع الأقطاب المسيحية المتنافرة، والتي تبدأ بلقاء بين رئيس حزب «القوات اللبنانية» الدكتور سمير جعجع ورئيس «تكتّل التغيير والإصلاح» النائب ميشال عون، لتنسحب بعدها إلى مصالحة مارونية جامعة، تُطرح فيها الهواجس بين الأطراف المتنازعة. اللقاء في حدّ ذاته يشكّل إنجازاً نوعياً،… اقرأ المزيد

شروط عون لمصالحة «القوات»… إنتخبوني رئيساً

بعدما وصل الإستحقاق الرئاسي الى الطريق المسدود، على الرغم من كل محاولات لبننته، يبقى الرهان الأساسي على اتفاق «قواتي- عوني» ينقذ الرئاسة والجمهورية، اذا نجح البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بجمعهما. لبنان بلد القداسة والقديسين، والمعجزة الرئاسية مطلوبة في هذا الوقت، خصوصاً أن جلوس رئيس حزب «القوّات اللبنانية» سمير جعجع مع رئيس تكتل… اقرأ المزيد