أسرار  الجمهورية

 

سُئل أحد نواب كتلة رئيسية ممثلة في الحكومة عن سبب هجومه القاسي عليها فقال: “أنا لا بتفرُق معي لا كتلتي ولا رئيسها ولا رئيس رئيسها ولا الحكومة ويحاسبوني إذا بيقدروا”.

قال نائب سابق ينتمي الى تنظيم سياسي ديني إن مشكلة الطبقة السياسية أن لا أحد يحاسبها لذلك نتوقّع منها كل شيء.

تلقّى مرجع روحي رسالة مهمة من دولة أوروبية دعته فيها الى إستكمال رفع الصوت لإنقاذ الوضع على رغم تأليف الحكومة.