• Subscribe to newsletter

سامي الجميل: معركتنا “راس براس” لزيادة الحاصل!

تعهد رئيس “حزب الكتائب اللبنانية” النائب سامي الجميّل بـ”إسقاط أي حجّة للسلطة لعدم تنفيذ الإصلاحات المطلوبة”.

واعتبر في لقاء عُقد في منزل المرشحة عن المقعد الأرثوذكسي في المتن الشمالي على لائحة “نبض المتن” فيوليت غزال أن “الـ12 مليار دولار التي خصّصها مؤتمر “سيدر” هي بمثابة ديون سيدفعها لبنان على مدى الأجيال”، ملقياً الضوء على خطورة المادة “50” من قانون الموازنة، لافتاً إلى أن “في وقت نشجع الأجنبي على التملك في لبنان والحصول على إقامة، أوقفوا القروض الإسكانية للشباب اللبناني من المؤسسة العامة للإسكان، وهذا أمر يجب المحاسبة عليه”.

واتهم الجميل من وصفهم بـ”أخصامنا في اللوائح الأخرى” بامتهان “الكذب على الناس كما هو الحال في المادة 50 من قانون الموازنة. إذ مع وجود مليون ونصف مليون لاجئ سوري سمحت هذه المادة بحق الحصول على الإقامة الدائمة في لبنان وتصبح إقامتهم شرعية، لتصبح قضية العودة إلى بلادهم في خبر كان”.

وقال “سنصبّ كل جهودنا في معركة “راس براس” بهدف زيادة الحاصل الانتخابي للائحتنا لنفوز بهذه الانتخابات من المتن الشمالي بكتلة نيابية معارضة واسعة”.

من جهتها، أن “الإصلاح بوجه جديد بعد 6 أيار سيحمل رايته سامي الجميّل قائد المعارضة الوحيد في وجه هذه السلطة التي أتحفتنا أخيراً بالمادة 50 أو 49 هرّبوها على حافة قانون الموازنة وهرّبوا معها بند التوطين وتلبّكوا بعنوانها إقامة دائمة أو موقتة”.