IMLebanon

ضاهر لكهرباء زحلة: لا تستهتروا بعقول الناس!

رد النائب ميشال ضاهر على بيان شركة كهرباء زحلة التي علقت على بيان اول من النائب عن غلاء فاتورة كهرباء زحلة.

وذكر ضاهر انه “بعد ان قمنا بنشر بيان يظهر حقيقة غلاء فاتورة كهرباء زحلة، دفاعاً عن مصالح اهلنا ومنعاً لاستمرار استغلالهم، أصدر المكتب الاعلامي لشركة كهرباء زحلة بياناً، يتهمنا بنية الاستيلاء على كهرباء زحلة، وكأنه لا يعلم كما كل الزحليين واللبنانيين تعهّد ميشال ضاهر ورفضه للعمل مع أي قطاع تابع للدولة منذ البداية، وهو الأمر الذي يدحض اي نية او مصلحة خاصة له مع قطاع الكهرباء فليرتاحوا إذاً بهذا الخصوص.”.

ولفت الى انه بالنسبة “لاستغرابهم لما اعتبروه تهجماً على شركة الكهرباء، فنطمئنهم أيضاً النية والسبب واضحين، فلم اترشح الى النيابة الّا بهدف الدفاع عن أهلي في زحلة والبقاع وعن مصالحهم. لذا لم يعد ممكناً السكوت عن غلاء فاتورة كهربائهم، وعن أي ضرر يلحق بمعيشتهم وجيب المواطن”.

وأضاف: “ما نطلبه من أهلنا فقط، أن يراجعوا فواتيرهم ويقسموا القيمة الاجمالية على الكمية المستهلكة بالكيلواط، فيتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود!  واذا ما وجدوا انهم يدفعون 238 ل.ل. للكيلواط او أقلّ، حسب ما تدّعي شركة كهرباء زحلة، فلهم مني الاعتذار مع انني متأكد من العكس، ولدينا عشرات الفواتير التي تثبت ذلك، وبتسعيرة تفوق 400 ل ل للكيلواط، واذا كانت القيمة أكثر من 238 ل ل للكيلواط وهي النتيجة التي سيحصل عليها  100% من الزحليين فليتوجهوا الى شركة كهرباء زحلة ويسترجعوا أموالهم”.

وختم ضاهر: “نحن لم ولن ننكر انجاز كهرباء زحلة والمهندس اسعد نكد، وهدفنا ان تتأمن الكهرباء 24/24 ولكن ليس بالاستهتار بعقول الناس، واستغلال جيوبهم”.