بومبيو: الديبلوماسيون الأميركيون غادروا فنزويلا

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن جميع الديبلوماسيين الأميركيين الذين كانوا يعملون في فنزويلا غادروا البلاد.

وقال: “غادر الخميس جميع الديبلوماسيين الأميركيين المتبقين في فنزويلا، وسيواصل الديبلوماسيون الأمريكيون مهمتهم الآن من أماكن أخرى حيث سيساعدون أيضًا في إدارة تدفق المساعدات الإنسانية إلى الشعب الفنزويلي ودعم القادة الديمقراطيين الذين يقاومون الطغيان بشجاعة”.

وأضاف: “نتطلع بلهفة إلى استئناف تواجدنا بمجرد بدء الانتقال إلى الديمقراطية”.

وأعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، في كانون الثاني الماضي، إغلاق سفارة بلاده وكل قنصلياتها لدى الولايات المتحدة بعدما قطع العلاقات الديبلوماسية مع واشنطن التي اعترفت بالمعارض خوان غوايدو رئيسًا بالوكالة، في حين سحبت واشنطن بدورها ديبلوماسييها “غير الأساسيين” المتواجدين في فنزويلا.

وفي المقابل، أصدرت وزارة الخارجية الأميركية أمرًا يقضي بأن يغادر موظفوها “غير الأساسيين” البعثات الديبلوماسية التابعة لها لدى فنزويلا، من دون تحديد عدد الديبلوماسيين الذين سيبقون هناك، مؤكدةً أن هذه التعليمات صدرت عن الوزارة لصعوبة تحقيق الأمن الكامل لما يقارب 150 أميركيًا يعملون في البعثات الديبلوماسية الأميركية لدى فنزويلا، مشيرةً إلى أنه على الرغم من ذلك ستبقى السفارة الأميركية في العاصمة كراكاس مفتوحة.