• Subscribe to newsletter

مقدمة نشرة أخبار الـ”OTV” المسائية ليوم الأربعاء في 20/4/2017

 

 

فيما يتواصل العد التنازلي وصولا إلى جلسة الخامس عشر من أيار المقبل، لا مؤشرات في الأفق إلى أن قانون الانتخاب المأمول في متناول اليد. فبعدما كان الأفرقاء الأساسيون أبلغوا موافقتهم الصريحة والواضحة على قانون التأهيل، وفي موازاة حملة غامضة الأهداف شنت على الجبهتين السياسية والإعلامية، بدا كأن حظوظ تلك الصيغة تراجعت، لتعود وتبرز طروحات سابقة أكل عليها الدهر وشرب، بناء على اعتبارات هذا الطرف او ذاك.

وفيما تنعى أوساط قريبة من عين التينة صيغة التأهيل، مرجحة كفة النسبية الكاملة، تشير معلومات الـ otv إلى أن الرئيس نبيه بري في صدد اعداد طرح جديد يوازن بين الطروحات السابقة، وهو تطرق إليه أخيرا في سلسلة لقاءات شملت وزير الداخلية نهاد المشنوق والنائبين جورج عدوان وغازي العريضي. في وقت لفت استخدام أوساط حزب الله مصطلحا جديدا هو القانون النظيف، للإشارة إلى صيغة تعتمد النسبية الكاملة من جهة، ومجلس الشيوخ المنتخب على اساس طائفي أو مذهبي من جهة أخرى.

لكن في المقابل، تشير معلومات الـ otv إلى ان صيغة التأهيل الاخيرة لا تزال الارضية المشتركة للنقاش بين القوى الاساسية، وتكشف ان في الساعات المقبلة من هذا الليل سيتخذ النقاش حول قانون الانتخاب احدى وجهتين: فإما تركيز الاجوبة المعطاة سابقا وتثبيتها، او اخذ بعض الملاحظات القديمة والمستجدة بعين الاعتبار… على أمل ان كلام الليل لن يمحوه النهار هذه المرة، تماما كما حاول الفلتان محو عضو بلدية عين دارة ستيفن حداد من الوجود اليوم.

April 19, 2017 10:36 PM