• Subscribe to newsletter

جنبلاط لباسيل: اهتم بالخارجية ولا تتعاطَ بالاقتصاد!

أشار رئيس حزب “التقدمي الاشتراكي” وليد جنبلاط الى انه ليس هناك بلد في العالم يتنطح فيه مسؤول ويقول إنه معرّض للإنهيار الاقتصادي، لافتاً الى انه أمر خطير ان يتلاعب المرء بمشاعر الناس، والتبشير ان البلد على باب الانهيار أمر خاطىء.

وتوجّه لوزير الخارجية جبران باسيل بالقول: “لو يهتم الوزير باسيل بالخارجية ولا يتعاطى بالاقتصاد بيكون أحسن”.

وقال جنبلاط بعد لقائه رئيس الحكومة سعد الحريري في بيت الوسط: “لم نتحدث مع الحريري عن الحقائب الوزارية بل تحدثنا عن حقنا بالتمثيل الشعبي والسياسي في الحكومة”، مؤكداً ان “الحريري يقوم بكل جهده لتأليف الحكومة”.

واضاف: “لم يطلب منا احد تنازلات والرئيس ميشال عون طلب امكانية تغيير الموازين في الحصة الدرزية لكنني رفضت القيام بتسويات، والهدف الاساسي للرؤساء الثلاثة هو تشكيل حكومة ونحن موجودون للمساعدة”.

ولفت جنبلاط الى ان هناك حملة مبرمجة ضد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، ومدير عام طيران الشرق الاوسط محمد الحوت، قائلاً: “ان الهجوم على سلامة من قبل البعض في الحكم لانهم يريدون ان يعينوا أحدا آخر مكانه”.

وعن الوضع في ​بعلبك – الهرمل​، قال: “اليوم هناك عصابات مشتركة من ​سوريا​ الى لبنان وقيل لي ان بضائع جمركية تأتي من المرافئ السورية ​طرطوس​ واللاذقية الى لبنان عبر المرافئ غير الشرعية كي لا تمر على ​الجمارك​، المصالح الاقتصادية أكبر بكثير من أن يواجهها ​الجيش​”، داعيا الى “كف اللوم على الجيش، علينا درس كيفية تشريع الحشيشية وأن تقوم بانشاء مؤسسة “ريجي” للحشيشية ولسنا بحاجة الى “ماكينزي”.