حمى الله لبنان واللبنانيين في الـ2019…(بقلم رولا حداد)

لست في وارد الدخول في سباق مع المنجمين وعلماء الفلك والأبراج والعرّافين والعرافات، وما أكثرهم في مناسبة رأس السنة، لكن ما أحاول أن افعله في هذه السطور هو استشراف الأشهر الـ12 المقبلة من سنة جديدة تعد بأن تكون الأكثر سخونة على كل المستويات، في خضمّ مجموعة تحولات إقليمية غير مسبوقة في السنوات الثمانية الأخيرة، وتحديداً… اقرأ المزيد

لو أن في لبنان حكومة (بقلم بسام أبو زيد)

تخيلوا أن في لبنان حكومة مصغرة لا يتجاوز عدد أعضائها الـ12 وزيرا، وتخيلوا أن هذه الحكومة لا يرأسها زعيم سني ولا تضم في عدادها وزراء يمثلون الأحزاب والتيارات. تخيلوا لو أن هذه الحكومة موجودة وأن وزراءها من الاختصاصيين بأمور 12 وزارة تخص البلد والناس ومشاكلهم الفعلية، وتخيلوا أن هذه الحكومة تشكل مع رئيس الجمهورية فريق… اقرأ المزيد

ليت هذه الحكومة لا تولد! (بقلم رولا حداد)

بعد الكلام الخطير للرئيس المكلف سعد الحريري إلى وكالة رويترز عن توجّه الحكومة الجديدة، والتي لم تولد بعد، الى رفع الدعم عن الكهرباء والمحروقات، لا بدّ من الدعاء بألا تولد الحكومة! سبب الدعاء ليس رفض الضرائب الجديدة المنتظرة في المطلق، بل في تخبّط المسؤولين وانعدام الرؤية لديهم. فبداية لا بدّ من السؤال عن أي دعم… اقرأ المزيد

حكومة حافة الهاوية (بقلم بسام أبو زيد)

تواجه الحكومة العتيدة تحديات كثيرة ومتشعبة وفي مقدمها أن تتمكن من بناء ثقة المجتمع الدولي بها سياسيا وأمنيا واقتصاديا وهو أمر لن يكون متاحا إذا لم تشكل هذه الحكومة فريق عمل متجانس في أولوياته مصالح اللبنانيين وإنقاذ البلد من كل ما يتهدده. في السياسة على هذه الحكومة أن تلتزم أولا بضمان الحريات السياسية والإعلامية وان… اقرأ المزيد

في انتظار الـBig Bang اللبنانية! (بقلم رولا حداد)

ينقسم السياسيون في الدول التي تعصف بها أزمات كيانية بين المتآمرين والمتواطئين والعاجزين أمام كل ما يحصل. ثمة فئة متآمرة بكل ما للكلمة من معانٍ. هذه الفئة تنفذ الأجندة الخارجية على حساب الوطن إيماناً منها وتبعية لولاءات ومشاريع خارجية، وهي بهذا المعنى لا تحمل من الهموم اللبنانية والوطنية غير بطاقة الهوية. الفئة الثانية تتشكل من… اقرأ المزيد

عن محمد الحوت وفساده… (بقلم طوني أبي نجم)

قدّم وزير الدولة لشؤون مكافحة الفساد نقولا تويني مطالعة للمطالبة بالاطلاع على تفاصيل المناقصة التي أجرتها شركة طيران الشرق الأوسط MEA لشراء طائرات الأيرباص الفرنسية، في إيحاء واضح بوجود شبهات فساد على هذه الصفقة. من كل الفساد المستشري في البلد ووزاراته وإدارته ومؤسساته المهترئة، لم يرفّ جفن تويني إلا لشركة “الميدل إيست”، الناقل الوطني اللبناني… اقرأ المزيد