IMLebanon

من يجرؤ على دخول المغاور اللبنانية؟ (بقلم رولا حداد)

لا أحد يعرف حتى الساعة ما إذا كان افتضاح أمر مافيات استيراد المشتقات النفطية لمصلحة مؤسسة كهرباء لبنان تم عن سابق تصوّر وتصميم أم حصل عن طريق الخطأ. ولا أحد يمكنه الجزم ما إذا كانت هذه الفضيحة ستصل إلى الخاتمة القضائية المطلوبة ورؤية جميع الفاسدين خلف القضبان على كل المستويات ومهما علا شأنهم، أم أنه… اقرأ المزيد

تصفية الحسابات على متن التايتانيك اللبنانية (بقلم رولا حداد)

يبدو أن اختيار حسان دياب لرئاسة الحكومة قبل حوالي 3 أشهر لم يكن عبثياً، بل إن من اختاره، وتحديداً “حزب الله” بتزكية من النائب جميل السيد، هدف إلى وضعه بشكل مباشر في مواجهة الحريرية السياسية. هكذا يبدو الرئيس دياب يسير بين حدّين: من جهة عجزه عن تحقيق أي إنجاز ولو يتيم في الملفات الإصلاحية، ومن… اقرأ المزيد

خذوا القرار الصحيح ولو لمرة واحدة! (رولا حداد)

لطالما اعتدنا في لبنان أن يضعنا المسؤولون بين خيارين لا ثالث لهما: السيئ أو الأسوأ. لم نشهد في تاريخنا الحديث، وبعد “الطائف” تحديداً، أي خيار جيد. كان على الشعب دائماً أن يسعى إلى السيء تفادياً للأسوأ. ولربما في ثقافة المسؤولين هذه ما يشبه ثقافة نظام البعث في سوريا الذي خيّر العالم بين إجرامه وبين إجرام… اقرأ المزيد

بكلمة واحدة تُدمر الآخرين (بقلم شادي هيلانة)

هل فكرت يوما فى حال أسرة أصاب أحد أفرادها هذا الفيروس الملعون فحول ليلها نهاراً، وسكينتها ساعات من الرعب والقلق؟ هل فكرت يوما فى حال من فقد أبا أو أختا أو ابنا أو زوجة بسبب كورونا؟ هل تعرف ما هي مشاعر من له أخ أو حبيب يصارع المرض فى إحدى مستشفيات العزل على أمل في… اقرأ المزيد

بين الضاحية وطهران… وواشنطن! (بقلم رولا حداد)

من يراقب الرسائل العلنية والخفية التي ترسلها طهران وحارة حريك إلى واشنطن يدرك أن ثمة متغيرات أساسية تطبع محور الممانعة الذي بات يلهث لتقديم أوراق اعتماده إلى “الشيطان الأكبر”! من إخلاء سبيل عامر الفاخوري من أمام القضاء العسكري في لبنان بالتزامن مع الإفراج عن مايكل وايت في طهران وتسليمه الى السفارة السويسرية، وما تلاه في… اقرأ المزيد

لن نعود الى القمقم! (يورغو البيطار)

في عز أزمة فيروس كورونا التي تخطف أنظار العالم واهتماماته، عادت في لبنان في الآونة الأخيرة نغمة قديمة – جديدة كان الكثيرون قد ظنوا انها طويت الى غير رجعة. رواد هذه النغمة هم بعض الإعلاميين والصحافيين بشكل أساسي، البعض منهم اعتاد مهمة تغيير جلده كما يغير ملابسه، فيما البعض الآخر لا عمل له سوى التهليل… اقرأ المزيد