IMLebanon

الصناعة اللبنانية في زمن الثورة  (بقلم روي ليشا)

مما لا شك فيه أن تاريخ 17 تشرين الأول 2019 يوم فرض نفسه على المشهد اللبناني وانطلقت ثورة شعب حملت معها غضباً صامتاً وقنوطاً موجعاً في بلد يشهد غياباً للعدالة والكرامة، و بالتاكيد ان ما بعد 17 تشرين لن يكون كما قبله بعدما ظهرت معادلات قلبت معايير كثيرة على مستوى الوطن والشعب. لطالما وصف الاقتصاد… اقرأ المزيد

دياب يستغيث… و”الحقيقة بتجرح”! (بقلم ميليسا ج. افرام)

صارح رئيس مجلس الوزراء حسان دياب بإطلالته الأخيرة اللبنانيين بصعوبة الخروج من الوضع الذي نعيشه وبتعذر الدولة على حماية مواطنيها، قائلا: “بكل صراحة لم تعد هذه الدولة بظل واقعها الراهن قادرة على حماية اللبنانيين وتأمين الحياة الكريمة لهم.” للمرة الأولى يقول مسؤول لبناني الحقيقة المؤلمة والصعبة ولا شيء غيرها، “الحقيقة بتجرح” ولكن هذه الحقيقة بتنا… اقرأ المزيد

بلى… إنها حكومة الحزب! (بقلم رولا حداد)

لم تعد تنفع المكابرة ولا محاولة التلطي خلف شعارات واهية، ولم يعد ينفع طلب الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله بألا يُقال إن هذه الحكومة هي حكومة الحزب، لأن كل الوقائع منذ لحظة تأليفها وحتى اليوم تؤكد هذه الحقيقة المطلقة! إنها الحكومة العاجزة أن تتخذ قراراً بتعليق الرحلات من وإلى إيران، مصدر كل حالات… اقرأ المزيد

عكس “التيار”… (بقلم طوني أبي نجم)

ثمة من سعى لأن تعمّ “احتفالات” في بلد منكوب ومنهار تحت شعار أن لبنان دخل نادي الدول النفطية، وذلك بعد بدء أول عملية حفر استكشافية لبئر نفط في المياه اللبنانية. لن أدخل في الجدل القائم على قاعدة أن ما يجري هو عملية حفر استكشافية، وأنه من المبكر البدء بـ”الاحتفالات”، لأن أي إفادة من النفط تحتاج… اقرأ المزيد

… وماذا عن كورونا الفساد؟ (بقلم رولا حداد)

ظهر فيروس كورونا ليعطي المسؤولين والسياسيين في لبنان فرصة لا تُقدّر بثمن ليتلهّى الشعب اللبناني بأخبار الفيروس وتطوراته وابتداع النكات المرتبطة به، في حين يغفلون عن حجم الانهيار المالي والمصائب التي تلمّ بهم ولا علاقة للطبيعة بها، بل هي من صنع أيدي من حكموهم طوال السنوات والعقود الماضية. صحيح أن فيروس كورونا يفرض على كل… اقرأ المزيد

في عيد “جدو الرئيس” (ميليسا ج. افرام)

“جدو الرئيس”… عنوان يصلح لفيديو لن يمحى من ذاكرتي ومن ذاكرة عدد من اللبنانيين لما حمله من عاطفة وحب صادق وامل. رأينا عاطفة الجد، لا الاب. فالاب صارم مع اولاده وقاس بهدف دفعهم الى الاعتماد على انفسهم، اما الجد فيستفيد من كل فرصة لاظهار اهتمامه وحبه لاحفاده. جدو الرئيس، بي الكل، لقد تعب “اولادك” من… اقرأ المزيد